العقم والتقنيات الطبية المحاربة له - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأربعاء، 4 مارس 2020

العقم والتقنيات الطبية المحاربة له


العقم والتقنيات الطبية المحاربة له


العقم والتقنيات الطبية المحاربة له
العقم والتقنيات الطبية المحاربة له


قال تعالى: "الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا"، الآية السابقة هي الآية رقم ٤٦ من سورة الكهف، وهذه الآية قد ذكرها رب العالمين ليوضح مدى أهمية الإنجاب بالنسبة للبشر، فالبنون هم زينة الحياة سوية مع المال، ولكن المولى بعلمه الواسع الذي لا يضاهيه شيء رأى أن بعض الأشخاص لا يجب لهم أن ينجبوا إما في وقت معين من حياتهم أو لكامل حياتهم؛ فهناك من يرزقه الله الأطفال على كبر، وهناك من لا يرزقه الأطفال طوال حياته، وذلك لحكمة لا يعلمها إلا المولى -سيحانه وتعالى- ولكن يشاء المولى أن يتقدم العلم، ويكتشف الأطباء العديد من التقنيات التي تجعلهم قادرين على مواجهة عقم الإنجاب وعلاجه، وهو ما سنتحدث عنه في السطور التالية.

ما هو العقم؟

قبل التطرق إلى الوسائل الطبية التي يتم تخصيصها لمواجهة العقم؛ فإننا أولاً سنقوم بالتعريف عما هو العقم؟
يعرف العقم على أنه عدم توافر الأسباب التي يجب توافرها لدى الذكور أو الإناث حتى يحدث الحمل؛ فالعقم قد يكون لعدم قدرة الحيوانات المنوية لدى الرجل على التخصيب كونها منخفضة الخصوبة، أو وجود مشاكل لدى المرأة بالنسبة لقدرتها على الإنجاب، وهذه المشاكل قد تكون نقص إفراز البويضات أو غيرها، وهو ما سنتطرق إليه في أهم أسبابه.

ما هي أبرز أسباب الإصابة بالعقم؟

 تقريباً يمكننا القول أنَّه يمكن أن يحدث للعديد من الأسباب، والتي يتعرض لها كثير من الأشخاص، ولكن على الرغم من ذلك قد لا يصاب بالعقم منهم إلا نسبة قليلة، وذلك كما قلنا لحكمة لا يعلمها إلا الله، وسنذكر فيما يلي أبرز الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالعقم والتي ذكرها الأطباء:
·       أسباب العقم عند الرجال:
o      الإصابة بأمراض الدوالي في الخصية.
o      الإصابة بخلل في الجينات الخاصة بالخصية.
o      حدوث تأخر في البلوغ.
·       أسباب العقم عند النساء:
o      هنالك أسباب مرتبطة برحم المرأة، وهذه الأسباب هي:
§       الإصابة بألياف الرحم، والتي تعتبر إحدى صور الأورام الحميدة التي تصيب الرحم.
§       الإصابة بالتهابات مزمنة، أو القيام بعمليات تنظيف متكررة مما يؤدي إلى الإصابة بالتصاقات داخل رحم المرأة.
§       الإصابة بتضخم في الرحم.
كما يوجد الكثير من الأسباب الأخرى.

ما هي أبرز التقنيات الطبية المحاربة للعقم؟

توجد العديد من التقنيات الطبية التي تهدف إلى محاربة العقم، ومن ضمن هذه التقنيات:
·       من الممكن أن يقوم الأطباء بوصف أدوية مثل: الكلوميغين، وهذه الأدوية تساعد على التنظيم من عملية الإباضة عند السيدات.
·       هناك حقن جديدة يستخدمها الأطباء، وهذه الحقن تحتوي على مواد موجهة للغدد التناسلية.
·       قيام الأطباء بدراسة مواقيت الإباضة عند السيدات لاختيار الوقت الأمثل من اليوم لكي يحدث فيه النكاح وينتج عنه الحمل، ولقد نجحت تلك العملية في العديد من المرات التي يكون العقم فيها راجع للمرأة نفسها وليس للرجل.
·       الطريقة التي تم استخدامها في إنجاب أكثر من مليون طفل وظهورهم للعالم هي التقنية التي تعتمد على جمع عينات المني من الزوج، والبويضة من الزوجة، ومن ثم القيام بعملية تلقيح صناعي للبويضة في المختبر، وذلك حتى يتم التأكد من اتمام عملية التلقيح، ومن ثم توضع البويضة المخصبة في رحم الزوجة، أو في رحم أم بديلة.
·       استخدام العلاج الجيني في علاج البويضات والحيوانات المنوية التي لا تصلح للتخصيب، وذلك لجعلها متلائمة بشكل أكبر لحدوث عملية الحمل.
·       إذا كان الخلل لدى الرجل فقط؛ فإنه من الممكن على الأطباء القيام بعملية تدخل جراحي تهدف لإصلاح الدوالي الموجودة في الخصيتين، والتي يساعد إصلاحها في التحسين من خصوبة الحيوانات المنوية وعددها.
يجب علينا في النهاية القول أنَّ كل شيء بيد الله، وقد يظن الإنسان أن الإنجاب خير له، وهو في الحقيقة غير ذلك، ولا ينبغي علينا إلا أن نحمد ونشكر فضل الله علينا.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق