الحمى الشوكية - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الجمعة، 31 يناير 2020

الحمى الشوكية


الحمى الشوكية


الحمى الشوكية
الحمى الشوكية


إن الأمراض التي تصيب الإنسان تتطور بنفس الطريقة التي يتطور بها نظام المناعة الخاص بالجنس البشري، وأخطر هذه الأمراض هي الأمراض المعدية؛ فإصابة شخص واحد بالمرض تعني احتمالية إصابة ما يتجاوز المائة شخص يومياً بالمرض؛ وذلك نتيجة تلقيهم العدوى من قبل الشخص الأول؛ وذلك راجع لتطور المدن التي نعيش فيها اليوم، وإمكانية احتواء المدينة الواحدة على الملايين من الاشخاص، وخير مثال على ذلك هو: العاصمة المصرية القاهرة التي يعيش فيها ما يفوق العشرين مليون مواطن. بينما يصل عدد الزائرين اليوميين للمدينة ما يتعدى الثلاثين مليون شخص نتيجة وجود كافة المصالح الحكومية ومعظم فرص العمل في العاصمة، وكذلك الحال في عدة مدن عربية، ومن بين هذه الأمراض المعدية يأتي مرض شديد الخطورة لتأثيره على العضو الأهم في جسم الإنسان، وهو "المخ"، وهذا المرض هو "الحمى الشوكية"، فما هو هذا المرض، وكيف يصيب الإنسان، وأسباب الإصابة به؟

ما هو مرض الحمى الشوكية؟

مرض الحمى الشوكية هو مرض معدي قد يكون في شكل بكتيريا أو فيروسات، وهذا المرض يصيب الخلايا السحائية الحامية والمحيطة للمخ، وهو مرض منتشر بشكل كبير بين البشر خاصة في فصل الشتاء، وإهمال علاج المرض بالشكل المناسب قد يؤدي إلى وفاة المريض نتيجة لتعرضه لمضاعفات المرض.

أعراض الإصابة بمرض الحمى الشوكية

 يظهر على المريض بالحمى الشوكية عدد من الأعراض التي يستدل منها على إصابته بالمرض، وأهم هذه الأعراض وأكثرها وضوحاً هي:
·       إصابة المريض بالتيبس في مناطق متفرقة من الجسم، وأهمها: العنق والرقبة.
·       التعرض لصعوبات كبيرة عند رغبة المريض في تركيز تفكيره على موضوع معين، ويظهر ذلك جلياً عند إصابة الأطفال بهذا المرض.
·       في النوع الفيروسي من مرض الحمى الشوكية قد يظهر نوع من أنواع الطفح الجلدي على جلد المريض، وهو إحدى دلائل وجود المرض.
·       تعرض المصاب بالمرض لصعوبة كبرى عند رغبته في الاستيقاظ من النوم، حيث تؤدي الإصابة بالمرض إلى شعور المريض بالنعاس دوماً؛ وهو ما يؤدي إلى نوم المريض لعدد كبير من الساعات يومياً.
·       يتعرض المريض لحالات متكررة من التقيؤ بسبب الشعور بالغثيان.
·       تعرض المريض لحالات متكررة من الصداع.
·       تحول لون الجلد الخاص بالمريض إلى اللون الشاحب.
·       إحساس المريض بالبرودة في الأطراف الخاصة باليدين والقدمين.
·       نقص الشهية لدى المريض.
·       فقدان الرغبة في شرب المياه.
·       تعرض المريض للتشنجات العضلية بوجه خاص، وجميع أنواع التشنجات بوجه عام.
·       ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل كبير.
·       يشعر المريض بالحساسية تجاه الضوء، وينزعج عند تعرضه له.
·       عدم قدرة الأطفال المصابين بالمرض على تحقيق الاتصال العيني Eye contact
·       شعور المريض بألم عنيف غير متحمل وغير معتاد في الساق.
·       يعاني الأطفال الصغار المصابون بالمرض من البكاء لفترات زمنية طويلة.

أسباب الإصابة بمرض الحمى الشوكية

توجد العديد من الأسباب وراء الإصابة بمرض الحمى الشوكية، والتي يجب علينا تفاديها حتى نتجنب الإصابة بالمرض، فكما نعلم جميعاً أن الوقاية خير من العلاج، وأهم هذه الأعراض:
·       التعرض للعدوى المسببة للمرض بنوعيها: البكتيري والفيروسي.
·       تعرض جسم الإنسان لمواد كيميائية ضارة.
·       تعرض الإنسان لمرض السل.
·       حدوث تلوث للجروح والخدوش التي يتعرض لها الإنسان.
·       مرور الإنسان على المناطق السكانية المكتظة بعدد كبير من البشر.
·       إجراء الإنسان لعمليات جراحية على العمود الفقري الخاص به.
·       تعرض الإنسان لالتهاب رئوي حاد.
·       أن يعاني الإنسان من ضعف في المناعة الخاصة به، وهو ما يجعل الإصابة بالمرض أكثر احتمالية فجسمه لن يكون قادراً على إيقاف العدوى بشكل فعال مثلما تفعل أنظمة المناعة الطبيعية.
·       إصابة الإنسان بنوع من الأورام السرطانية يؤدي إلى زيادة فرص إصابته بمرض الحمى الشوكية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق