الاكتئاب - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأحد، 22 ديسمبر 2019

الاكتئاب


الاكتئاب


الاكتئاب
الاكتئاب


هل تعرف ما هو المرض الذي تواجد في كل الأجيال، وعانى منه الأفراد في كل الأزمنة، ومهما تطور العلم والطب ظل المرض يلاحق العديد من الأشخاص؟ بالطبع ستكون إجابتك مرض مادي كالإنفلونزا، الطاعون، أو الملاريا، ولكن هذه الأمراض كلها ظهرت خلال فترة معينة من الزمن. أما المرض الذي سنناقشه اليوم هو المرض الذي ظهر منذ تواجد الإنسان على الأرض، وهو مرض "الاكتئاب".


ما هو مرض "الاكتئاب"؟

لعلك تستغرب التسمية "مرض الاكتئاب"؛ فجميعنا نسمع عن الاكتئاب ولكن ربما تكون المرة الأولى لك التي تعرف فيها أن الاكتئاب هو "مرض نفسي"، وله أعراض تظهر على الشخص المصاب به، وفور ظهور تلك الأعراض يجب على المريض التوجه لطبيب نفسي لكي يصف له الدواء المناسب للتخلص من ذلك المرض شديد الخطورة، وعلى الرغم من خطورته إلا أن وسائل الإعلام تتجاهله تماماً، وسوف نشرح فيما بعد ما هي خطورة ذلك المرض.
يُعرَّف على أنه الحالة العقلية التي تصيب صاحبها ب: فقدان الحماس، سيطرة المشاعر السلبية عليه كالقلق والحزن والخوف والتشاؤم والكآبة الدائمة، وتؤدي كل تلك المشاعر إلى فقدان الهدف في الحياة والرغبة في ممارسة أية نشاط حتى لو كان بسيطاً.

ما هي أعراض مرض الاكتئاب؟

تتمثل أهم أعراض مرض الاكتئاب في التالي:
·       عدم وجود رغبة لدى المريض في ممارسة أنشطته اليومية المعتادة مثل: الذهاب إلى العمل أو الذهاب إلى المدرسة، رؤية الأهل والأقارب، الذهاب إلى النادي لممارسة الرياضة، وغير ذلك من الأنشطة التي يعتاد على القيام بها، وبالتالي يكون ملازم للمنزل طوال اليوم. كما أنه يتجنب البقاء مع أفراد عائلته لفترات طويلة، ويميل إلى الجلوس بمفرده داخل غرفته.
·       الدخول في نوبات فجائية من البكاء بدون وجود أي سبب واضح لذلك البكاء، وهذا البكاء نتيجة لما يتعرض له من ضغوط نفسية بسبب هذا المرض الخطير.
·       التعصب لأتفه الأسباب، والشعور بالغضب تجاه أقرب الناس إليه لأسباب تافهة؛ فهو بذلك يبدأ في الابتعاد عن المحيطين به.
·       عدم وجود هدف لحياته، وبالتالي لا يشعر بضرورة استيقاظه من السرير؛ فلا شيء سيستطيع تغييره حتى وإن استيقظ فالعالم لا يتوقف عليه. كما يشعر هو.
·       النوم لفترات غير منتظمة وساعات غير محددة على مدار اليوم؛ فإما ينام لساعات طويلة أو عدد محدود من الساعات، وقد ينام أكثر من مرة في اليوم إما في الصباح أو في المساء؛ أي أن نومه لا يكون منتظم.
·       يعاني المريض من صعوبة كبرى أثناء التركيز على القيام بمهمة ما.
·       يعاني المريض من اختلال في وزنه دون أن يتعمد ذلك؛ فبعض الحالات تعاني من زيادة في الوزن، وبعض الحالات الأخرى تعاني من فقدان الوزن.
·       يعاني المريض من الملل بسرعة.
·       يعاني المريض من الحساسية تجاه أتفه المواقف، فأي موقف يتعرض له، أو جملة قيلت له قد يفهمها بشكل خاطئ مما يؤثر على نفسيته.
·       الشعور بالتعب الدائم حتى عندما لا يمارس المريض أية نشاط.
·       الشعور بأوجاع في مناطق جسدية متفرقة دون وجود تفسير لتلك الأوجاع.
·       أخطر هذه الأعراض هو إصابة المريض بأفكار انتحارية، وتفكيره في الطرق المختلفة لارتكاب تلك الجريمة في حق نفسه.

خطورة الاكتئاب

كانت هذه هي الأعراض فما بالك بالمخاطر، هذه هي مخاطر الاكتئاب:
·       إدمان المشروبات الكحولية للخروج من حالة الاكتئاب المسيطرة عليه.
·       إدمان المواد المخدرة لنفس السبب.
·       الإصابة بأمراض القلب نتيجة للشعور بالقلق والخوف الدائم.
·       المعاناة من مشاكل مستمرة في حياته الزوجية.
·       ارتكاب جريمة الانتحار.
ولهذه الأسباب وأكثر يجب زيادة التوعية بخطورة مرض الاكتئاب وكيفية التخلص منه وعلاجه بالتوجه إلى الطبيب النفسي لوصف الدواء المناسب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق