مخلص درس علم بيئة المجتمعات الحيوية -المجتمعات والمناطق الحيوية والأنظمة البيئية. - العلم نور

جديد

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الخميس، 24 يونيو 2021

مخلص درس علم بيئة المجتمعات الحيوية -المجتمعات والمناطق الحيوية والأنظمة البيئية.

 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مخلص درس علم بيئة المجتمعات الحيوية - المجتمعات والمناطق الحيوية والأنظمة البيئية.

نبدأ على بركة الله ...

 

-       علم بيئة المجتمعات الحيوية:

 

1-  المجتمع الحيوي:

 

تعريفه:

مجموعة من الجماعات الحيوية تتفاعل معاً وتعيش في المساحة في الوقت نفسه.

 

خصائصه:

·      المجتمع الحيوي للإنسان يضم النباتات وبعض الحيوانات والبكتيريا والفطريات.

·      لا يشمل كل مجتمع حيوي أنواع المخلوقات نفسها دائماً (المجتمع الحيوي في الصحراء يختلف عن المجتمع الحيوي في المنطقة القطبية).

 

أثر العوامل اللاحيوية فيه:

إذا أصبحت التربة حمضية فقد تموت بعض الأنواع أو تنقرض وقد تتأثر مصادر الغذاء لمخلوقات حية أخرى مما يؤدي إلى تغير في المجتمع الحيوي.

 

فائدة:

مكن الله عز وجل المخلوقات الحية أن تتكيف مع الظروف التي تعيش فيها (لنبات الصبار قدرة على الاحتفاظ بالماء وتحمل ظروف الصحراء الجافة).

 

2-  العوامل المحددة:

 

تعريفها:

أي عامل حيوي أو لا حيوي يحدد عدد المخلوقات وتكاثرها وتوزيعها.

 

أثرها:

العوامل التي تحد نمو جماعة حيوية قد تسبب زيادة نمو جماعة حيوية أخرى.

 

العوامل اللاحيوية المحددة:

ضوء الشمس، المناخ، درجة الحرارة، الماء، المواد المغذية، الحرائق، التركيب الكيميائي للتربة، الحيز المتاح.

 

العوامل الحيوية:

المخلوقات الحية ومنها أنواع النباتات والحيوانات.

 

3-  مدى التحمل:

 

المقصود به:

لكل عامل بيئي حد أعلى وآخر أدنى بين الظروف التي يمكن أن يعيش فيها المخلوق الحي.

 

سمك السلمون المرقط:

يعيش في مياه الأنهار الساحلية الباردة النقية حيث درجة حرارة الماء هي العامل المحدد..

 

درجة حرارة الماء

أثرها

13 – 21 ˚C

المدى المثالي لنمو وتكاثر السلمون

9 – 25 ˚C

قد تسبب إجهادات فسيولوجية للسلمون ومنها عدم القدرة على النمو والتكاثر

عند تجاوز الحد الأعلى أو الحد الأدنى

يموت السلمون

 

 

التحمل:

قدرة المخلوق الحي على البقاء عند تعرضه لعوامل حيوية أو لاحيوية.

 










-       التعاقب البيئي:

 

1-  التعاقب البيئي:

 

تعريفه:

عملية يحل فيها مجتمع حيوي معين محل آخر نتيجة التغير في العوامل الحيوية واللاحيوية.

 

أنواعه:

التعاقب الأولي، التعاقب الثانوي.

 

التغير في الأنظمة البيئية:

·      الأنظمة البيئية قد تتغير بطرائق بسيطة مثل سقوط شجرة في غابة أو بطرائق معقدة مثل احتراق الغابة بكاملها.

·      حرائق الغابات أحياناً مفيدة وضرورية لمجتمع الغابة (علل) لأنها تعيد المواد المغذية إلى التربة.

·      حرائق الغابات قد تغير الموطن البيئي كلياً لدرجة أن بعض المخلوقات الحية لا تستطيع البقاء وبعضها قد ينمو ويزدهر في الظروف الجديدة (تعاقب بيئي).

 

2-  التعاقب الأولي:

 

ماذا يعني؟ :

تكون مجتمع حيوي في منطقة من الصخور الجرداء التي لا تغطيها أي تربة.

 

خصائصها:

التعاقب الأولي يحدث عادة يبطء في البداية.

 

تنبيه:

معظم النباتات تحتاج التربة في نموها.

 

مراحل:

·      تبدأ الأشنات والحزازيات الطحلبية (الأنواع الرائدة) بالنمو على الصخور.

·      الأنواع الرائدة تساعد في تكوين التربة (علل) لأنها تفرز أحماضاً تساعد على تفتيت الصخور.

·      عندما تموت الأنواع الرائدة تتحلل المواد العضوية المكونة لها وتكون مع فئات الصخور المرحلة الأولى من تكون التربة.

·      في هذه المرحلة تنمو نباتات الحشائش الصغيرة والسرخسيات ومخلوقات حية أخرى كالفطريات والحشرات ويموتهم تتكون تربة إضافية يبدأ فيها نمو البذور التي تنقلها الحيوانات أو الماء أو الرياح وتتكون تربة كافية لنمو الشجيرات والأشجار.

·      في النهاية ينمو مجتمع الذروة الحيوي بعد أن كان صخوراً جرداء.

 

تنبهان:

·      الأنواع الرائدة: هي أوائل المخلوقات الحية التي تنمو على الصخور.

·      الأشنات: هي تجمعات من الفطر والطحالب.

 

مجتمع الذروة:

المجتمع الحيوي المستقر الذي ينتج عندما يكون هناك تغير طفيف في عدد الأنواع.

 









3-  التعاقب الثانوي:

 

المقصود به:

التغير المنظم والمتوقع الذي يحدث بعد إزالة مجتمع حيوي ما دون أن تتغير التربة.

 

كيفية حدوثه:

·      تؤدي بعض العوامل كالحرائق والفيضانات والعواصف إلى اختلال في المجتمع الحيوي.

·      بعد كل اختلال تستوطن أنواع جديدة من النباتات والحيوانات.

·      تميل الأنواع التي تنتمي إلى مجتمع حيوي مكتمل النمو إلى العودة إليه مرة أخرى مع مرور الزمن وبشكل طبيعي.

·      الأنواع الرائدة هي أول الأنواع التي تبدأ بالتعاقب الثانوي.

 

تنبيه:

الأنواع الرائدة: هي النباتات التي تبدأ تنمو في المنطقة التي حدث فيها الاختلال.

 

خصائصه:

·      أثناء التعاقب الثانوي يتغير مجتمع المخلوقات الحية على مدى فترة من الزمن.

·      يحدث التعاقب الثانوي عادة بشكل أسرع من التعاقب الأولي (علل) لأن التربة متوافرة ولا تزال بعض الأنواع من المخلوقات الحية موجودة والمناطق المجاورة التي لم يحدث فيها الاختلال يمكن أن تكون مصدراً للبذور وبعض الحيوانات.

 

4-  نقطة نهاية التعاقب:

 

خصائصها:

لا يمكن تحديد نقطة نهاية التعاقب عقب حدوث الكوارث للأسباب التالية:

·      التعاقب البيئي عملية معقدة بطيئة ويضم العديد من العوامل.

·      المجتمعات الحيوية الطبيعية تتغير باستمرار وبمعدلات مختلفة.

·      تؤثر نشاطات الإنسان في الأنواع من المخلوقات الحية التي قد تكون موجودة.

 

فائدة:

من الصعب تحديد إذا كان التعاقب قد وصل إلى مجتمع الذروة في أي مكان على الأرض.

 

 

 

 

 

 

 

تم بحمد الله

 

نستقبل أسئلتكم واستفساراتكم واقتراحاتكم في خانة التعليقات

"نرد على جميع التعليقات"

 

 

                                 بالتوفيق للجميع...^-^

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق





1ZILLION Bath&BodyWorks H&M AliExpress Nike OudMilano Bangood Adidas NiseOne Mikyajy OUNASS GAP Udemy Nayomi H&M Bath&BodyWorks NICEONE