أنواع الذكاء - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأحد، 26 أبريل 2020

أنواع الذكاء


أنواع الذكاء


أنواع الذكاء
أنواع الذكاء




هل سمعت من قبل عن "أنواع الذكاء"؟ أم أنَّ الجملة قد فاجأتك قليلاً؟ إذا لم تكن تعرف أن الذكاء له عدة أنواع فعليك بقراءة المقال التالي، وإن كنت تعرف ذلك فمن الممكن أن تراجع معلوماتك الشخصية معنا.

أنواع الذكاء الثمانية

من المعروف في أوساط العلماء أن للذكاء ثمانية أنواع، لا تستغرب من كثرة الأنواع؛ فهذه الأنواع الثمانية مرشحة للزيادة.

أولاً: الذكاء اللغوي

هذا النوع من الذكاء هو المسئول عمّا يستعمله الفرد من كلمات خلال حديثه، وهذا النوع مثله مثل باقي أنواع الذكاء متفاوت بين شخص وآخر؛ فهنالك من يمتلك قدراً عالياً من الذكاء اللغوي، وهو ما يمكنه من الحديث بلغة قوية واستعمال الكلمات الأنسب في مختلف المواقف، ويعتبر هؤلاء الأشخاص هم أكثر قابلية ليصبحوا خطباء أو زعماء قومهم.
من الممكن أن نعتبر ذلك النوع من الذكاء أكثر أهمية من باقي الأنواع؛ فهو النوع الذي يجعل المتحدث قادراً على اكتساب محبة الآخرين أو تعاطفهم، أو التأثير على آرائهم ووجهات نظرهم إن أراد، وغالباً ما يكون الشخص المفوه محبوباً من قبل الناس المحيطين به، فمن المواصفات الخاصة بالسياسيين نجد ارتفاع ذكائهم اللغوي.

 ثانياً: الذكاء الاجتماعي

بالحديث عن مواصفات السياسيين ننتقل إلى نوع آخر من أنواع الذكاء يجب أن يتميز به السياسي؛ فالحديث هنا عن الذكاء الاجتماعي، وهو ذلك النوع من الذكاء الذي يمكن الشخص من التواصل مع باقي أفراد مجتمعه بصورة مُثلى، ويتميز الشخص الذي يتمتع بقدر عالي من الذكاء الاجتماعي بقدرته على فهم كافة التصرفات الني يقوم بها الآخرون ومعرفة ما يريدونه وما لا يريدونه دون التفوه بكلمة، وهو ما يجعل الشخص قادراً على التصرف بشكل أفضل معهم وبما يتناسب مع احتياجاتهم واحتياجاته، ويتميز الأشخاص ذوي النسب العالية من الذكاء الاجتماعي بحب الناس لهم.

ثالثاً: الذكاء الجسدي

ذلك النوع من أنواع الذكاء هو الذي يتمتع به لاعبي كرة القدم: ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو؛ فهو النوع الذي يمكن الإنسان من تحريك عضلات جسمه بالصورة التي تتناسب مع ما يريد القيام به سواء أكان ذلك في رياضة معينة أو في التمثيل أو في عروض الأزياء، ومن الممكن أن يرتفع رصيد الشخص من ذلك النوع من خلال التمرين، ولكن أكثر المشاهرين ولدوا متمتعين بذلك النوع من الذكاء بصورة فطرية ودون الحاجة للتمرين كما هو الحال مع اللاعبين المذكورين آنفاً.

رابعاً: الذكاء الخارجي

ذلك النوع من أنواع الذكاء قد يبدو غامضاً بعض الشيء؛ فذلك النوع هو المعني بإدراك الإنسان لسبب وجوده في هذه الحياة، وما هو حجم تقديره لنفسه وللمحيطين به، وما هي نسبة وعيه بأبرز الظواهر الحادثة من حوله، ويعتبر الذكاء الخارجي أو الروحي متوافر لدى الأشخاص المتمتعين بشخصية قوية، بينما ضعاف الشخصية لا يتمتعون بذلك الذكاء.

خامساً: الذكاء الرياضي

هذا هو النوع الأشهر، وهو النوع المعني بقدرة الشخص على الحساب وحل المسائل الرياضية، وهو النوع الذي تعتمد عليه أغلب امتحانات اختبار الذكاء، ويتميز العلماء في مجالي الفيزياء والرياضيات بالتحديد بارتفاع نسب الذكاء الرياضي لديهم وتفوقهم على البشر الطبيعيين.

سادساً: الذكاء الفضائي

من الممكن أن نصف ذلك النوع من أنواع الذكاء ب "الذكاء التخيلي"؛ فهو النوع الذي يرتبط مع قدرة الشخص على التخيل وتصور الأشكال في الفراغ دون الحاجة لرسمها أو تمثيلها على أرض الواقع، وهذا النوع يمتاز به الفنانون سواء أكانوا رسامين أو نحاتين.

سابعاً: الذكاء الموسيقي

هو واحد من أنواع الذكاء الذي يمكن صاحبه من تأليف الموسيقى بالشكل الأمثل، وهو التفسير العلمي لمصطلح "الأذن الموسيقية"؛ فالمتمتع بذلك النوع من الذكاء قادر على التمييز فيما بين الأصوات المختلفة وتحديد الجميل منها والمتناسق وتفريقه عن النشاز، ويكون ذلك بصورة أدق من تلك الخاصة بالأشخاص الطبيعيين.

 ثامناً: الذكاء العاطفي

هو النوع الأخير من أنواع الذكاء، وهو النوع الذي يمكن صاحبه من التحكم في انفعالاته، ومنعه من الدخول في أي نوع من أنواع الاكتئاب أو الغضب أو غيرها من المشاعر السلبية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق