الهيموجلوبين - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الاثنين، 30 ديسمبر 2019

الهيموجلوبين


الهيموجلوبين



الهيموجلوبين
الهيموجلوبين

تعلمنا في المرحلة الابتدائية أن الإنسان يتنفس غاز الأكسجين، ويقوم بإخراج غاز ثاني أكسيد الكربون، ولكننا لم نتعلم الكيفية التي يتم بها هذا الأمر؛ فكيف يستطيع الجسم امتصاص غاز الأكسجين، وكيف يصل الأكسجين إلى خلايا الجسم المختلفة هو أمر غامض بالنسبة لنا، ولكن سنوضح هذه العملية في المقال التالي بالإضافة إلى توضيح العنصر المسئول عن تلك العملية. كما سنوضح النسب الطبيعية لذلك العنصر في جسم الإنسان، وأهم الأمراض التي تلحق بالإنسان نتيجة نقص تلك النسب عن المعدلات الطبيعية، وأهم الخطوات الواجب إتباعها للحفاظ على نسبة تلك المادة ضمن المعدلات الطبيعية.

ما هو الهيموجلوبين؟

يتم نقل الأكسجين الذي يستنشقه الإنسان من الرئتين إلى باقي أجزاء الجسم عن طريق تزويد الرئتين الدم بالأكسجين، والجزء الموجود في الدم والمسئول عن امتصاص ذلك الأكسجين يسمى ب " الهيموجلوبين". حيث يقوم ذلك الهيموجلوبين بالاتحاد مع الأكسجين، ويستمر في السريان مع الدم حتى يصل إلى أنسجة الجسم المختلفة حيث يقوم بالانفصال عن الأكسجين، ويتحد مع ثاني أكسيد الكربون بدلاً منه، فالأكسجين يعمل على حدوث عملية الأيض التي تحتاجها خلايا الجسم المختلفة، والناتج من عملية الأيض تلك هو ثاني أكسيد الكربون، وبالتالي لا يكون الجسم في حاجة له؛ فيقوم الهيموجلوبين بنقل ثاني أكسيد الكربون من تلك الخلايا إلى الرئتين مجدداً، وذلك عن طريق السريان في مجرى الدم، ومن ثم يتم إخراج ثاني أكسيد الكربون من الجسم عن طريق عملية الزفير.
والهيموجلوبين هو عبارة عن بروتين يتكون من مجموعة ذرات من عنصر الحديد Fe، والذي يتحد مع الأكسجين، وينفصل عنه عند الخلية ويتحد مع ثاني أكسيد الكربون، ويتواجد داخل الدم بمعدلات معينة أية انخفاض بها يعني إصابة الإنسان بمرض "نقص الهيموجلوبين"، وهذه النسب هي:
·       من ١٣.٥ وحتى ١٧.٥ جرام/ديسيلتر للرجال.
·       من ١١ وحتى ١٦ جرام/ديسيلتر للأطفال.
·       من ١٢ وحتى ١٦ جرام/ديسيلتر للنساء، وتنخفض النسبة لدى النساء الحوامل لتصبح بين ١١ و١٢ جرام/ديسيلتر.

علاقة الهيموجلوبين بالأنيميا

يؤدي النقص في نسب الهيموجلوبين عن المعدلات الطبيعية إلى إصابة الإنسان بمرض فقر الدم أو ما يعرف باسم "الأنيميا"، وذلك لأن نسب الحديد التي تكون متواجدة في جسم الإنسان قليلة أي أقل من المعدل الطبيعي اللازم لبناء الهيموجلوبين بالشكل الذي يكفي احتياجات الإنسان منه؛ وبالتالي فإن ذلك يؤدي إلى الإصابة بالمضاعفات التالية:
·       الشعور بالتعب الدائم.
·       الإحساس بالضيق أثناء التنفس، وصعوبة التنفس بشكل طبيعي.
·       الإحساس بفقدان التوازن.
·       الشعور بالرغبة في تناول مواد غير صالحة للأكل مثل: الرمال.
·       الزيادة في معدلات ضربات القلب.
·       الشعور بالصداع لفترات طويلة.

أسباب نقص الهيموجلوبين

يعزي الأطباء هذا النقص إلى الأسباب التالية:
·       الإصابة بعدة مشاكل في عضو الكبد في جسم الإنسان.
·       الإصابة بالالتهابات في المسالك البولية.
·       خلال فترات الحمل.

كيفية تجنب النقص في نسب الهيموجلوبين

يمكن تجنب ذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:
·       الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بعنصر الحديد، وهي مثل: الكبد، المحار، السبانخ، البروكلي، الفاصوليا الخضراء، اللحم البقري، والكرنب.
·       تناول المكملات الغذائية التي تحتوي وبكثرة على عنصر الحديد، ولكن يجب تجنب الإكثار من هذه المكملات والاعتماد عليها بشكل أساسي، وذلك لما تحمله من أعراض جانبية خطيرة على الإنسان.
·       الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين أ، وهي مثل: الأسماك، الجزر، البطاطا الحلوة، الفواكه، قرع الشتاء، المانجو، الخضراوات الحمراء.
·       الإقلال من تناول الأطعمة ذات النسب العالية من الكالسيوم، وهي مثل: فول الصويا، التين، الألبان، والبذور.
·       تناول الأطعمة الغنية بفيتامين C وذلك لما تفعله تلك الفيتامينات من زيادة في معدلات امتصاص الحديد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق