أمراض القلب - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأربعاء، 11 ديسمبر 2019

أمراض القلب


أمراض القلب



أمراض القلب
أمراض القلب

القلب هو العضو الرئيسي في جسم الإنسان؛ فعضلة القلب هي العضلة المسئولة عن ضخ الدم في مختلف أجزاء الجسم، وبالتالي وصول الأكسجين والمغذيات المختلفة إلى مختلف أعضاء الجسم الحيوية، وحدوث أية خلل في نشاط تلك العضلة يعني حدوث نقص في كميات الدم التي يتم ضخها إلى أجزاء الجسم مما يعني عدم حصول هذه الأجزاء على نسبة الأكسجين اللازمة لها لتقوم بأنشطتها الحيوية المختلفة، وعادة ما يحدث الخلل في عضلة القلب نتيجة لعديد الأنواع من أمراض القلب، والتي ستكون محور حديثنا.

ما هي أمراض القلب؟

أمراض القلب هي الأمراض التي تشمل مجموعة كبيرة ومختلفة من الأمراض والتي تؤدي إلى حدوث خلل أثناء قيام القلب بوظيفته، وهذه الأمراض تشمل كلاً من:
·       العيوب الخلقية التي تعتري القلب ويولد بها الإنسان.
·       الأمراض الخاصة بالأوعية الدموية.
·       الأمراض المرتبطة باضطراب نظم القلب.
·       الأمراض التي تصيب الشريان التاجي.

ما هي الأعراض الخاصة بأمراض القلب؟

يوجد العديد من الأعراض التي تشير إلى وجود مشكلة أو عدة مشاكل في عضلة القلب، وأهم هذه الأعراض:
·       حدوث انقباض في الصدر.
·       الإصابة بضيق التنفس.
·       الشعور بالغثيان والتعب بصورة دائمة.
·       الشعور بألم شديد في الصدر.
·       الشعور بتخدر في أطراف الجسم التي يستغرق وصول الدم إليها وقتاً أطول من غيرها، وهي مثل: اليدين، والقدمين.
·       الشعور بآلام متفرقة في العنق، الحلق، الفك، الظهر، أو البطن.
·       عدم انتظام دقات القلب؛ فقد تزداد وتيرتها في وقت من الأوقات مما يؤدي إلى سرعة نبض القلب؛ وبالتالي يبذل مجهوداً مضاعفاً مما يؤدي لإرهاق عضلة القلب، وقد يؤدي لتوقفها تماماً، أو حتى يكون ذلك الاضطراب متمثلاً في نقص عدد ضربات القلب في الدقيقة الواحدة، مما ينتج عنه انخفاض في مستوى الدم، وهو أمر شديد الخطورة على الدماغ وأطراف الجسم.
·       الاحساس بفقدان التركيز، والذي قد يؤدي إلى حدوث فقدان تدريجي أو مفاجئ في الوعي، وهو ما يدل على انخفاض ضغط الدم الذي يتم إيصاله إلى الدماغ.
·       تحول لون الجلد الخاص بالإنسان إلى اللون الرمادي، أو اللون الأزرق الباهت، وهو مؤشر على انخفاض ضغط الدم الخاص بالإنسان.
·       حدوث عدة تورمات إما في الساقين أو في البطن أو في المنطقة المحيطة بالعينين.
عند الإصابة بأي من هذه الأعراض بصفة مستمرة يجب على المريض أن يقوم بزيارة الطبيب فوراً للاطمئنان على صحته.

ما هي الطريقة الأنسب لعلاج أمراض القلب؟

بعض أمراض القلب لا يمكن علاجها إلا من خلال التدخل الجراحي اللازم لإنقاذ حياة المريض، وذلك لخطورة هذه الأمراض، وعدم وجود الوقت الكافي للمريض للتخلص من هذه الأمراض بصورة طبيعية، أو لعدم وجود إمكانية للتخلص من هذا المرض بطريقة لا تشمل الجراحة، ولكن بعض الأمراض الأخرى مثل: أمراض القلب التاجية. نجد أنها أكثر سهولة عند التعامل معها للتخفيف من آثارها؛ فكل ما يتطلبه الأمر للتخلص من الأعراض الخاصة بهذه الأمراض هو القيام بالتالي:
·       التوقف عن التدخين، وذلك لما تمثله السجائر من خطورة كبرى على القلب؛ فالمواد التي تحتويها السجائر تؤثر على مهام القلب، وتؤذيه بصورة كبيرة.
·       فقدان الوزن الزائد؛ فوجود الدهون الإضافية تعني أن القلب يحتاج إلى العمل بشكل أكبر لتوصيل الدم لمختلف أجزاء الجسم، وإذا كان القلب يعاني من مشكلة في الأساس فإن وجود الوزن الزائد سيعني تفاقم تلك المشكلة، وهو ما لا نريده بطبيعة الحال.
·       القيام بممارسة الرياضة بشكل يومي مدروس وممنهج من قبل الطبيب الخاص بالمريض؛ بحيث تكون تلك التمارين وفقاً لجدول معين حتى لا تؤدي ممارستها إلى تحميل القلب ما يفوق طاقته وبالتالي زيادة اعتلاله بدلاً من تقليله.
·       اتباع نظام معين في التغذية يوصي به الطبيب الخاص بالمريض. بحيث يكون هذا النظام قائم على تناول الأطعمة الصحية ولا شيء سواها؛ وذلك نظراً لما تمثله الزيوت والمواد المهدرجة وغيرها من أضرار على قلب الإنسان.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق