صقل الألمنيوم بدرجة دقيقة من النعومة؛ بحيث لا تحتاج إلى زجاج لعمل مرآة - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأحد، 3 نوفمبر 2019

صقل الألمنيوم بدرجة دقيقة من النعومة؛ بحيث لا تحتاج إلى زجاج لعمل مرآة


صقل الألمنيوم بدرجة دقيقة من النعومة؛ بحيث لا تحتاج إلى زجاج لعمل مرآة


صقل الألمنيوم بدرجة دقيقة من النعومة؛ بحيث لا تحتاج إلى زجاج لعمل مرآة
صقل الألمنيوم بدرجة دقيقة من النعومة؛ بحيث لا تحتاج إلى زجاج لعمل مرآة


لعلك لا تعرف أنه بالإمكان تصنيع المرايا من مادة الألمنيوم! ودون أية حاجة لاستخدام الزجاج في عملية التصنيع تلك، بل وتستطيع تلك المرايا أن تقوم بعكس الصورة بنفس الدرجة من الجودة التي توفرها المرايا الزجاجية المتواجدة في منازلنا، ولكن طريقة تصنيع هذه المرايا من الألمنيوم مشابهة وبصورة كبيرة لطريقة تصنيع المرايا العادية، وطريقة التصنيع تلك سنذكرها تالياً مع ذكر الفارق بين طريقتي التصنيع للمرايا الزجاجية والألمنيوم، بالإضافة إلى ذكر أهم مميزات المرايا الألمنيوم وأسعارها.

 كيفية صقل المرايا الألمنيوم

يمكن القول أن طريقة صنع المرايا المصنوعة من الألمنيوم هي مثل الطريقة المستخدمة مع المرايا المصنوعة من الزجاج، حيث يتم وضع الألمنيوم وهو في حالته الأولية في الأفران المخصصة لصهره، هنالك يتم رفع درجة حرارة الألمنيوم إلى درجة انصهاره، وبعد التأكد من وجود الألمنيوم في الحالة السائلة بعد الوصول لدرجة الحرارة المناسبة يتم صب الألمنيوم المصهور في قوالب التشكيل المعدة مسبقاً لذلك؛ وتأخذ تلك القوالب الشكل الذي يريده المصنع أياً كان ذلك الشكل، بحيث يتناسب مع الذوق الطاغي على المستهلكين في الأسواق، وبعد عملية الصب تلك يتم ترك قوالب الألمنيوم حتى تبرد تماماً ويتكون كتلة من الألمنيوم الصلب على شكل المرآة التي نريدها.
بعد ذلك يبدأ الجزء الأهم، وهو الجزء الخاص بعملية صقل الألمنيوم؛ حيث يتم صقل الألومينيوم من خلال مراحل متعددة، بحيث يتم في كل مرحلة من المراحل زيادة درجة نعومة السطح الخاص بالمرآة تدريجياً، وحتى الوصول إلى درجة النعومة التي نريدها، والتي تضمن للمستخدم الحصول على الانعكاس المناسب للصورة، وحتى يصبح بإمكان المصنع بيع هذه المرايا فيما بعد.

مزايا استخدام الألمنيوم في تصنيع المرايا

بالطبع لو لم يكن لتصنيع المرايا من الألمنيوم العديد من المزايا لما قامت الشركات المصنعة لها بإنتاج مثل هذه المرايا من الأساس، ولعل أبرز هذه المزايا الآتي:
·       توافر عنصر الألمنيوم بكثرة في الطبيعة، وبالتالي فإن الحصول على المادة الخام اللازمة لبدء التصنيع لن يصبح مشكلة فيما بعد تعاني منها الدولة المصنعة، كما هو الحال حالياً مع الزجاج، ومدى توافر المواد الخام الخاصة به، وأهم هذه المواد الرمال ولكن ليس أي نوع من الرمال فهناك رمال معينة لتصنيع الزجاج منها.
·       يمكن باستخدام القليل من المواد الكيميائية المضافة للألمنيوم الحصول على أسطح أكثر مقاومة للتآكل والصدأ، وبالتالي فإنها تضمن استمرارية كبرى.
·       الألمنيوم يوفر درجة الانعكاس الأكبر بين عناصر البيئة المختلفة، ولا يتفوق عليه سوى عنصر الفضة، وبالتالي فإنه يعد خيار ممتاز في تصنيع المرايا؛ بل وحتى يدخل في تصنيع المرايا الزجاجية والتي يتم طلاؤها بالألمنيوم لزيادة انعكاسها؛ حيث لا يوجد وجه مقارنة بين درجة الانعكاس التي يوفرها الألمنيوم العالية للغاية، ودرجة الانعكاس التي توفرها المرايا الزجاجية وهي منخفضة للغاية.
·       تتمتع المرايا الألمنيوم بصفة الدوام لفترة طويلة من الوقت.

 عيوب الاعتماد على الألمنيوم بشكل كامل في تصنيع المرايا

كما ذكرنا مميزات تصنيع المرايا بشكل كامل من الألمنيوم فإنه يجب ذكر العيوب المتعلقة بتلك المرايا، وأهمها:
·       من الصعب تنعيم الألمنيوم بالطرق التقليدية للحصول على نفس الدرجة من الانعكاس التي نحصل عليها من المرايا الزجاجية.
·       معامل التمدد الحراري الخاص بعنصر الألمنيوم كبير للغاية؛ مما يعني أنه في حالة استخدام مرايا كبيرة الحجم؛ فإنه من الممكن أن نشهد مشكلات مثل تمدد سطح المرآة وعدم ثبوت الشكل العام للمرآة، وهو أمر قد يؤثر على درجة الانعكاس الخاصة بالمرآة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق