الأجسام الطافية في العين - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الاثنين، 21 أكتوبر 2019

الأجسام الطافية في العين


الأجسام الطافية في العين






لعلك قد رأيت من قبل بعض الخيوط التي تظهر أمامك فجأة وكأنها موجودة، وعند التحقق من هذه الخيوط لا تجد لها أية وجود في الواقع، أو ترى بعض النقط المتفرقة تظهر أمام عينيك وتثير العديد من المخاوف لديك، ولذا سنتحدث في هذا المقال عن ماهية هذه الخيوط والبقع، وهل تشكل خطورة على نظر الإنسان أم لا، وكيفية علاجها والتخلص منها.

ما هي الأجسام الطافية في العين؟

إن ما تراه من خيوط أو خطوط أو بقع متفرقة هي ما يدعوه الأطباء ب "الأجسام الطافية في العين"، هذه الأجسام الطافية ما هي إلا قطع صغيرة من الألياف المجهرية. هذه الألياف المجهرية تكون بالفعل متواجدة داخل العينين، ولكنها لا تكون الأجسام الطافية في العين إلا عندما تزداد سيولة المادة الهلامية الموجودة في العينين، تتسبب هذه السيولة الزائدة في تكتل الألياف المجهرية في مناطق معينة. هذه التكتلات تكون على الشكل الذي يظهر للعين إما على هيئة خيوط عنكبوت، خطوط متفرقة، أو على هيئة بقع غامقة.

مدى خطورة الأجسام الطافية في العين

أولاً وقبل أن نذكر خطورة هذه الأجسام علينا ذكر الأعراض الخاصة بها، وهذه الأعراض هي كالتالي:
·       ظهور أشكال مختلفة للعين كما ذكرنا من قبل.
·       هذه الأشكال تكون أكثر وضوحاً عندما تكون الخلفية ذات لون واحد مثلاً عند النظر إلى جدار أبيض اللون، أو بحر صافي أزرق اللون.
·       اختفاء هذه الأشكال عند محاولة النظر إليها بصورة مباشرة.
كل هذه الأعراض تكون مقبولة وعادية يمكن للمصاب بها أن يزور الطبيب للاطمئنان إن أراد، ولا توجد ضرورة مُلحّة لزيارة الطبيب، ولكن الأعراض التالية هي التي تجبر المريض على زيارة الطبيب فور الإصابة بها، وهذه الأعراض كالتالي:
·       أن يفقد المريض القدرة على رؤية محيطه أي تكون رؤيته مقصورة فقط على ما هو أمام عينيه، وهو ما يعني وجود خطر كبير على العينين.
·       ظهور أضواء ساطعة بصورة مفاجئة واختفاؤها مجدداً، كما لو يوجد أمامك من يضيء كشاف ويطفئه.
·       ظهور عدد كبير من الأجسام الطافية بصورة فجائية بحيث يصبح من الصعب الرؤية.
عند الإصابة بأي من هذه الأعراض يجب على المريض زيارة الطبيب فوراً؛ حيث من المرجح أن يكون السبب وراء هذه الأعراض هو تمزق الشبكية الخاصة بالعين، وقد يتطور لدرجة انفصالها تماماً.

أسباب الإصابة بالأجسام الطافية في العين

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي لإصابة المريض بهذه الأجسام الطافية في العين، وأبرز هذه الأسباب:
·       قد تحدث الأجسام الطافية نتيجة لتقدم العمر، حيث أنه ومع كبر الإنسان في السن فإن الجسم الزجاجي يبدأ بالارتخاء ويصبح سائلاً، وبالتالي تتكون الأجسام الطافية بالكيفية التي ذكرناها من قبل.
·       وجود التهاب في العين؛ حيث يتسبب الالتهاب إلى تكون الأجسام الطافية.
·       حدوث تمزق في شبكية العين قد تكون مرتبطة بانفصال الشبكية، ومن الممكن ألا تكون الشبكية منفصلة.
·       حدوث مضاعفات لمرضى المياه البيضاء بعد إجراء العملية الخاصة بإزالة المياه البيضاء.
·       حدوث نزيف في العين.
·       إصابة الإنسان بمرض قصر النظر، وهو قدرة الإنسان على رؤية الأجسام القريبة منه بوضوح مع صعوبة رؤية الأجسام البعيدة.

وفي أغلب حالات وجود الأجسام الطافية في العينين لا يتطلب الأمر توفير علاج، ولكن عند وجود تخوف من إمكانية تأثيرها على الرؤية قد يقوم الطبيب بإزالتها باستخدام أشعة الليزر التي تقوم بتمزيق تلك الأجسام الطافية، ولكن حتى هذا العلاج له مخاطر كبرى؛ فحدوث أي خطأ أثناء استخدام الليزر قد يؤدي لحدوث تلف في الشبكية الخاصة بالعين، وهو ما نحاول تفاديه أصلاً، كما يوجد علاج آخر وهو إزالة الجسم الزجاجي من خلال القيام بعملية جراحية، ولكنها أيضاً تمثل خطورة على شبكية العين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق