حب الشباب - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأربعاء، 3 يونيو 2020

حب الشباب


حب الشباب


حب الشباب
حب الشباب

ظاهرة "حب الشباب" هي الظاهرة التي يعاني منها أغلب الشباب، ويبذلون في سبيل التخلص منها كل ما هو نفيس وغالٍ، فدعونا نتعرف سوياً على ما هي أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوثها وما هي أهم طرق العلاج منها.

ما هو حب الشباب؟

يتم تعريف حب الشباب على أنه مرض يصيب الجلد، ويحدث ذلك المرض نتيجة لانسداد جريب الشعرة إما بخلايا الجلد الميتة أو بزيت الجلد، وغالباً ما يصيب المناطق التي تشهد تواجد عدد كبير من الغدد الدهنية وبالأخص مناطق الوجه والصدر والظهر؛ وهو ما يؤدي إلى:
·                 تواجد الرؤوس السوداء.
·                 تواجد الرؤوس البيضاء.
·                 ظهور عدة بثور.
·                 حدوث تندب محتمل.
تعتبر الهرمونات هي المسئول الأول عن ظهور ذلك المرض خاصة وأن ذروة المرض تحدث عند مرور الإنسان بمرحلة المراهقة مباشرة بعد البلوغ، ولكن على الرغم من ذلك؛ فمن الممكن أن يتعرض الإنسان للمرض في كافة مراحله العمرية.

أسباب الإصابة بحب الشباب

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض حب الشباب وهذه الأسباب كالتالي:
·                 حدوث تراكم في الجراثيم.
·                 حدوث إنتاج من الشحم "الزهم" بصورة فائضة عن الحاجة.
·                 حدوث نوع من التسرب الغير منتظم للخلايا الميتة الخاصة بالجلد.
·                 حدوث تغييرات في إفراز الهرمونات، وهذه التغيرات تعتبر شائعة الحدوث عند: النساء خلال فترات الحمل، النساء خلال الفترة السابقة للعادة الشهرية "بالتحديد في الفترة بين يومين إلى أسبوع من حدوث العادة الشهرية"، تناول بعض الأدوية وعلى وجه الخصوص الأدوية التي تحتوي على مادة الكورتيزون.
·                 استخدام بعض المستحضرات الخاصة بالتجميل بصورة مبالغ فيها أو استخدام أنواع غير مصرح بها طبياً، والتي نجدها منتشرة في الأسواق في الفترة الحالية؛ فكل هذه المواد تؤثر بصورة سلبية على الجلد عند تعرض الجلد لها أثناء استخدامها.
·                 استخدام بعض الأدوات أو المعدات التي قد يؤدي استخدامها إلى حدوث احتكاك مع جلد الإنسان مثل:
o                الهواتف الخلوية، والتي انتشرت في الفترة الماضية ظاهرة وضعها في الحجاب للحديث عند النساء المسلمات؛ وذلك حتى لا يعقهن الحديث في الهاتف عن أداء بعض الأعمال المنزلية أو قيادة السيارة أو غير ذلك من المهام، وهو ما يؤدي بدوره إلى زيادة ما يحدث من احتكاك فيما بين الجلد والهاتف المحمول؛ وبالتالي تُصاب تلك النساء بحب الشباب.
o                استعمال خوذة الرأس بصورة مستمرة خلال العمل مع عدم وجود إمكانية لخلعها للراحة، وتزداد فرص الإصابة بحب الشباب في مناطق العمل الشاقة التي تشهد ارتفاع درجات الحرارة مع تناثر الغبار.
o                ارتداء حقيبة الظهر لفترات طويلة.
o                استخدام طوق العنق أو السلاسل.
·                 وجود حالات سابقة في العائلة قد عانت من المرض؛ فتزاد غالبية إصابة الأبناء إذا كان الوالدين مصابين بالمرض.

علاج حب الشباب

يتم علاج حب الشباب من خلال:

·                 الأدوية

حيث تتواجد بعض الأدوية القادرة على علاج المرض والتي يقوم الطبيب المختص بوصفها، كنماذج على تلك الأدوية نجد أدبلن وحمض الرتينول، وهما يعتمدان على فيتامين أ في التخلص من الحبوب.
تعمل تلك الأدوية من خلال التحفيز من عملية تجديد الخلايا، وتساعد على منع عملية تكون الانسدادات في البصيلة الخاصة بالشعر.
بجانب الأدوية التي ذكرناها سابقاً؛ فإنه تتواجد أدوية أخرى تعمل كمضادات حيوية حيث أن فعاليتها تكون محاكيه للفاعلية الخاصة بالمضادات الحيوية، من حيث قدرتها على التخلص من الجراثيم المسببة في ظهور الحبوب والمتواجدة على سطح الجلد، وقد ينصح الطبيب باستخدام أكثر من دواء في الوقت ذاته لضمان فاعلية أكبر في التخلص من المرض.

·                 العلاجات الموضعية

من الممكن أن يتم استخدام بعض الدهانات أو المستحلبات التي يتم وضعها على المنطقة التي تشهد تواجداً مكثفاً للحبوب، وذلك من أجل المساعدة في التخلص من تلك الحبوب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق