أضرار مشروبات الطاقة - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الأربعاء، 22 أبريل 2020

أضرار مشروبات الطاقة


أضرار مشروبات الطاقة



أضرار مشروبات الطاقة
أضرار مشروبات الطاقة



أثناء كتابتي لهذا المقال وخلال فترة اطلاعي على كل ما يتعلق بأضرار مشروبات الطاقة تعرضت إلى قصة هي قديمة، ولكنها مرت علي للمرة الأولى، ولكونك لا تعلمها سأطلعك عليها لعلك تستفيد منها مثلي، بطل هذه القصة هو شاب سعودي في مقتبل عمره لم يكن قد أتم السادسة والعشرين من عمره بعد ويقيم في محافظة نجران، تناول هذا الشاب عدد خمس علب من مشروبات الطاقة بصورة متتالية، وبعد مرور سويعات قليلة توفي هذا الشاب وهو في المستشفى؛ فلقد فشلت كل المحاولات التي بُذلت من جانب الجهاز الطبي في المستشفى، وفاضت روح الشاب إلى بارئها.
ما نقصده من هذه القصة أن مشروبات الطاقة لها من الضرر ما قد يؤدي إلى حد الوفاة، وهو ما نعمل على التنبيه إليه في هذه المقالة التي بين يديك.

تعريف مشروبات الطاقة

قبل أن نتناول أهم الأضرار الناتجة عن تناول مشروبات الطاقة؛ فإنه ينبغي علينا أولاً أن نقوم بتعريف هذه المشروبات، فمشروبات الطاقة هي تلك المشروبات التي تحتوي على:
·       نسب عالية من الكافيين بدرجة أولى، وهي أهم وأبرز مادة تحتويها تلك المشروبات.
·       عدد من الأحماض الأمينية كالتورين.
·       عدد من السكريات البسيطة مثل: الفركتوز والسكروز.
·       عدد من المعادن مثل: الكالسيوم، الصوديوم والفوسفور.
·       عدد من المنبهات مثل: الجورانا، الجينسينغ والكارنتين.
·       كمية من الدهون.
·       عدد من الفيتامينات مثل: فيتامين B12 وفيتامين B6 وفيتامين B2

لماذا يُقبل الشباب على مشروبات الطاقة؟

من الشائع حول هذه المشروبات هو أنها تزيد من طاقة الجسم "لهذا تسمى بمشروبات الطاقة من الأساس"، وأنها تعمل على رفع نسب الانتباه لدى المستهلك لها، كما أنها تطيل من ساعات استيقاظه وتقلل من ساعات نومه؛ ولهذه الأسباب فإننا نشهد إقبال عدد كبير من الشباب على هذه المشروبات وخاصة خلال فترة الامتحانات؛ وذلك لمساعدتهم في الدراسة في الليالي التي تكون مباشرة قبل الامتحان على وجه الخصوص.

أهم أضرار مشروبات الطاقة

توجد العديد من الأضرار لمشروبات الطاقة، وسنقوم فيما يلي بذكر أبرز هذه الأضرار:
·       السمنة: حيث أن هذه المشروبات تحتوي على نسب عالية من الدهون والسكريات والكربوهيدرات والتي لا يقدر الجسم على حرقها بالمعدلات الكافية، وهو ما يتسبب في حدوث السمنة وعدد من الأمراض الأخرى التي ترتبط بها مثل السكري من النوع الثاني، وأمراض أخرى مزمنة أيضاً مثل: الكوليسترول.
·       التأثير على القلب: في حادثة الشاب المتوفي التي ذكرناها فيما سبق؛ فإن الأطباء أرجعوا سبب الوفاة بالأساس إلى توقف عضلة القلب نتيجة للقيام بمجهود مبالغ فيه وفوق تحملها منذ أن تناول المتوفي للعلب الخمس من المشروبات، وحتى وفاته؛ حيث أثبتت الدراسات أن تلك المشروبات تساعد في الزيادة من معدل نبض القلب، وهو ما يؤدي إلى حدوث ارتفاع في ضغط الدم، والإكثار منها يؤدي إلى الوفاة كما ذكرنا.
·       الأرق: لقد ذكرنا أن الشباب يستخدمون تلك المشروبات للتقليل من ساعات نومهم، ولكن هذا التأثير المرغوب فيه من قبل الشباب هو تأثير ضار بالأساس؛ فالله قد خلق الإنسان ينام ويصحو ولتلك العملية عدد من الساعات وللأخرى عدد من الساعات؛ فإن حاول الإنسان أن يعدل أياً منها فإنه لن يسلم من الأضرار الجانبية لذلك؛ فتناول هذه المشروبات يؤدي إلى إصابة الإنسان بالأرق وشعوره بصداع دائم، وهذا الصداع قد يتطور ليصبح صداعاً نصفياً.
·       الإدمان: هذه المشروبات صممت بصورة تجعل من المستهلك لها مجبراً على دوام شرائها؛ فهي مثل السجائر وباقي السلع الأخرى تعرض صاحبها لخطر الإدمان الذي يجعل من المستهلك لها بمثابة اللعبة في يد الشركة المصنعة تستغله حتى يشتري منتجاتها.
·       هشاشة العظام: مشروبات الطاقة مثلها مثل المشروبات الغازية من حيث إضرارها بالعظام الخاصة بالإنسان؛ حيث أنها تتسبب في هشاشتها وضعفها، كما أنها تضر بأسنان الشخص وتزيد من احتمال تسوسها، وتضعفها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق