البهاق... ما هي أعراضه وطرق علاجه؟ - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الاثنين، 18 نوفمبر 2019

البهاق... ما هي أعراضه وطرق علاجه؟


البهاق... ما هي أعراضه وطرق علاجه؟



البهاق... ما هي أعراضه وطرق علاجه؟
البهاق... ما هي أعراضه وطرق علاجه؟


تعتبر صحة الإنسان هي رأس ماله، وذلك مهما بلغت ثروته من النقود والممتلكات، فالصحة تاج على رؤوس الأصحاء، وقد يختبر الله عز وجل بعضاً من عباده ببعض الأمراض منها ما هو متواجد بكثرة وسريع العلاج وذو خطورة بسيطة، وبعضها ما هو مستعص يصعب علاجه، وقد يشكل خطورة على حياة المريض، ومنها ما هو بين هذا وذاك؛ فلا هو مرض يهدد الحياة ولا هو مرض سهل الشفاء، ومن ضمن هذه الأمراض يأتي مرض البهاق، ذاك المرض الذي يعاني أصحابه عديد المشاكل نتيجة نظرة المجتمع لهم، وما يترتب على تلك النظرة من تفرقة وتمييز في مختلف مجالات الحياة؛ وهنا تظهر الحاجة إلى ضرورة التعريف بذلك المرض الغير معد، والأسباب الحقيقية المؤدية إلى الإصابة به، وكيفية علاجه.

ما هو مرض البهاق؟

هو إحدى الأمراض الجلدية التي تؤثر على لون جلد الإنسان حيث تظهر عدة بقع ذات لون فاتح في أنحاء متفرقة من جسم الإنسان، وتظهر تلك البقع نتيجة لغياب الصبغة المسئولة عن لون الجلد، وهي صبغة الميلانين، ويصيب هذا المرض ما يقدر بشخص واحد من بين كل مائة شخص في الكوكب أي ما يعادل تقريباً ٧٠ مليون إنسان حول العالم.
يختلف نوع البهاق باختلاف مدى انتشاره في جسم الإنسان؛ فيوجد النوع الطرفي الذي تظهر فيه البقع الفاتحة في أطراف الجسم، ويوجد مرض البهاق المنتشر والذي تمتد فيه البقع لتصل إلى كامل الجسم، ويوجد النوع القطعي والذي ينتشر فيه البقع في ناحية واحدة من جسم الإنسان، ويوجد نوع ينتشر فيه المرض على هيئة بقع مترفة بدون وجود أي نظام لهذه البقع، ويعرف هذا النوع ب "البهاق البقعي"، ويوجد نوع آخر يسمى البهاق الثابت، وهو النوع الذي يظل فيه البهاق على حالته لفترة زمنية طويلة قد تزيد عن العام، ونوع آخر يسمى ب "حالة كوبنر"، وهو النوع الذي تكون فيه البقع محيطة بأماكن القطع والجروح، والنوع الأخير من هذا المرض هو "بهاق الشامة الهالية"، وهو النوع الذي تظهر فيه بقع بيضاء حول شامة موجودة في الجسم، ويعتبر تواجد تلك البقع بشكل أقل من باقي الأنواع، ويؤخذ كمؤشر حيوي على بدء تفشي المرض في باقي أنحاء جسم الإنسان.

ما هي مسببات المرض؟

ما زال يجري العلماء العديد من الأبحاث للتوصل للسبب الحقيقي للإصابة بالمرض، حيث لم يُعرف بعد السبب الأساسي وراء ظهور ذلك المرض الجلدي، ولكن لاحظ العلماء أن نسبة كبيرة من المصابين بالمرض يعانون من الأمراض التالية:
·       حدوث اضطراب في نشاط الغدة الدرقية في جسم الإنسان، وذلك في حالة وجود زيادة في إفراز تلك الغدة أو حتى حدوث نقص في الإفراز.
·       الثعلبة، وهو المرض المسئول عن تساقط الشعر في أماكن مختلفة في جسم الإنسان.
·       حدوث اضطراب في إفراز الغدة الكظرية.
·       نقص فيتامين B 12.
ولكن على الرغم من ذلك لم يستطع العلماء من إيجاد العامل الذي يربط بين هذه الأمراض والإصابة بمرض البهاق. كما أن نسبة من يحمل هذه الأمراض وفي نفس الوقت مرض البهاق إلى مرضى البهاق فقط قليلة. كذلك يلعب العامل الوراثي دوراً كبيراً في الإصابة بالمرض حيث من الممكن أن يتم نقل المرض إلى الأبناء عن طريق الآباء. كما أن الأطباء والعلماء حاولوا معرفة إذا كان للجانب النفسي للمريض دور في الإصابة بالمرض، ولكن لم يتم التوصل إلى نتائج حاسمة حتى الحين.

ما هو علاج مرض البهاق؟

يوجد أكثر من وسيلة لعلاج المرض لعل الأشهر والأكثر سهولة فيما بينها هو استخدام الأشعة الفوق بنفسجية في التخلص من المرض الجلدي. حيث تقوم تلك الأشعة بالتخلص من البقع من خلال إجراء عدة جلسات لمدة بين الستة والتسعة أشهر، وهي طريقة فعالة إلى حد كبير للتخلص من مرض البهاق.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق