معنى الفلسفة - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الاثنين، 6 مايو 2019

معنى الفلسفة


معنى الفلسفة



معنى الفلسفة
  تتكون كلمة الفلسفة من شقين يعود أصليهما إلى الثقافة اليونانية وهما: فيلو والتي تأتي بمعنى حب، سوفيا والتي تأتي بمعنى الحكمة، وبذلك تم التعبير عنها بالعربية بالكلمة المركبة "حب الحكمة". ويرجع الاستخدام الأول لهذه الكلمة إلى الفيلسوف فيثاغورث، كما يتم استخدامها في العصر الحديث كأحد السبل للسعي خلف المعرفة في شتى مناحي الحياة المختلفة. ويتم استخدام هذه الكلمة غالبا للتعبير عن الأعمال التي قام بها الفلاسفة، لذلك نجد أن بعضهم قد وضع تعريف للفلسفة خاص به.

 يختلف تعريف الفلسفة من حضارة لأخرى ومن شخص لآخر، وقد قام أرسطو بوضع تعريف للفلسفة على أنها: "شيء يرتبط بماهية الإنسان التي تجعله يرغب بطبيعته في المعرفة"، في حين أن سقراط وأفلاطون قد قاما باعتماد العقل والمنطق على أنهما الأساس الذي تبنى عليه عملية التفكير السليم والتي ترتبط بمجموعة من القواعد اللازمة لتحديد كونها صحيحة أم باطلة. وفي ظل التطور التكنولوجي الذي يجتاح العالم باستمرار في الآونة الأخيرة، بالإضافة إلى التطور المستمر في طرق البحث في شتى المجالات؛ لم يعد تعريف الفلسفة مقتصرا على مصطلح حب الحكمة بل أصبح اثبات تلك الحكمة وتطبيقها بالوسائل التكنولوجية المختلفة أمرا غير مطروح للنقاش من الأساس. أصبح من الضروري أن يكون الفيلسوف مقيدا بالعديد من المناهج، دائم المعرفة بالقوانين المنطقية، معتمدا على المعلومات الناجمة عن النظريات العلمية وتطبيقاتها العملية.
  
وقد ورد عن أرسطو في هذا الصدد مجموعة من التعريفات التي وصلت إلينا عن طريقة المخطوطة التي خطها بيده، حيث عرف أرسطو الفلسفة بمجموعة من التعريفات ومنها أن الفلسفة هي على الكل أو هي علم أصعب الأشياء والتي تكون بعيدة كل البعد عن ادراكات الإنسان الحسية، كما أنه عرفها على أنها علم المبادئ بالتالي فهي أكثر العلوم دقة من وجهة نظره، بالإضافة إلى تعريفها على أنها علم العلل الأولى والغايات العليا.

أهمية الفلسفة
  لقد زادت الحاجة على الفلسفة في الآونة الأخيرة وخاصة بعد التقدم التكنولوجي الهائل الذي يحظى به هذا العصر، حيث تكمن أهميتها فيما يلي:
  §       تعد الفلسفة أحد أكثر الأشياء المحفزة للعقل، حيث تعمل على مساعدته في القيام بالبحث العلمي، بالإضافة إلى التخلص من العقبات التي تعيق عمل العقل.
  §       العمل على اشباع رغبات الإنسان، والناتجة عن حبه الدائم إلى الاستطلاع والبحث والتمحيص من أجل اكتشاف الحقيقة، ويعد ذلك غريزة فطرية لدى أي شخص.
  §       تعمل الفلسفة على الربط بين العلم والأخلاق، الأمر الذي يخدم غايات المجتمع عن طريق تسخير العلم لخدمته، بالإضافة إلى ربط الاكتشافات العلمية بالنفع أو الضرر الذي قد يعود على المجتمع نتيجة لهذه الاكتشافات.

أهم فروع الفلسفة
  لقد تناولت الفلسفة العديد من الفروع التي تهتم بدراسة كل من الطبيعة أو ما وراء الطبيعة، وفيما يلي أهم هذه الفروع:
  ü    ما وراء الطبيعة: هو فرع الفلسفة الذي يهتم بدراسة ماهية الأشياء، وتم تقسيم هذا العلم من قبل الفلاسفة إلى قسمين وهما علم الوجود والذي يهتم بدراسة الموجودات، وعلم الكون والذي يهتم بدراسة الكون الطبيعي.
  ü    المنطق: وهو فرع من العلم يستخدم البراهين من أجل دراسة مبادئ المحاكمة العقلية، تتمثل تلك البراهين في مجموعة من الحجج يطلق عليها مقدمات ونتائج، والتي من خلالها يتم تصنيف البرهان كونه قويا أو ضعيفا.
  ü    فلسفة الدين: ذلك الفرع من الفلسفة يهتم بدراسة كل ما يتعلق بالمعتقدات الدينية، بالإضافة إلى البحث عن منابع الإيمان وتحليل التجارب المتعلقة بالإيمان.
  ü    فلسفة العلم: تهتم بدراسة مناهج العلوم، بالإضافة إلى الخصائص والمقومات المتعلقة بها.

     هناك الكثير من الفروع التي تناولتها الفلسفة، فقد تناولت شتى فروع العلم مثل التاريخ والقانون والتربية وغيرها الكثير، فهي كالبحر العميق الذي لا يستطيع أي أحد الوصول إلى قاعه أو امتلاك جميع خيراته، وقد يطلق على من اغترف غرفة بيده لقب الفيلسوف.



وختاما نتمنى أن يكون الموضوع نال إعجابكم ونهلتم منه الفائدة المرجوة... بالتوفيق للجميع... ^_^ 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق