لماذا تختلف اللغات عن بعضها البعض؟ - العلم نور

عاجل

{ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا }

الاثنين، 12 نوفمبر 2018

لماذا تختلف اللغات عن بعضها البعض؟


لماذا تختلف اللغات عن بعضها البعض؟




كلنا نتحدث بلغات مختلفة منها اللغة العربية والإنجليزية والفرنسية والصينية واليابانية وغيرها لكن لماذا لا نتحدث جميعاً لغة واحدة ؟
دعنا نبدأ بسؤال مهم (ما هي اللغة ؟)
ستقول لي أنها كلمات وحروف وجمل والخ ...
لكن دعني أخبرك ما هي اللغة .
اللغة عبارات وقواعد فمثلا لو أنك تعرف جميع كلمات اللغة الإنجليزية لكن بدون اتباع قواعدها سينتهي بك الأمر إلى الترجمة الفورية .
مثلاً
لو قلت باللهجة السعودية : أنا طالب موية من ساعة  لو ترجمتها فوريا من الكلمات العربية إلى الأنجليزية بدون قواعد سينتهي بك الأمر بقول I am student water from clock
اللغة يجب أن يتم اتباع القواعد في إنشاء الجمل فيها
حسنا بعد أن عرفنا ما هي اللغة يمكننا التعرف كيف نشأت ولما تختلف اللغات من شعوب لأخرى
نشأة اللغات :
لو أخذنا اللغة العربية كمثال ستجد لغات تتشابه معها بشكل كبير وهي كل من اللغات المهرية والأمهرية والعبرية والسيريانية مع أن غالبية هذه اللغات اختفت إلا أن بقاء كل من اللغتين العبرية والأمهرية بقى دليلا على نشأة اللغات

تشابهات بين العربية والعبرية :
ذئب
زئف
باب
باب
ذكر
زخار
لا
لا
دم
دم

والتشابهات كثيرة لعل بعضكم يتسائل لم التشابه بين هاتين اللغتين بالتحديد لكن اذا بحثت فستجد ان كثير من اللغات في العالم تتشابه مثل الاسبانية والبرتغالية – الهندية والبنغالية – العربية والعبرية – الانجليزية والالمانية

وهذا يقودنا إلى استنتاج واحد وهو
أن اللغات جميعها ما هي إلا لهجات للغات أخرى منقرضة تحولت إلى لغات بفعل الوقت ، فلو سألتك عن اللهجة التي تتحدث بها في منزلك فستكون مختلفة عن اللهجة التي تتحدث بها في المدرسة أو الجامعة أو مكان العمل لكن يمكنك ملاحظة ذلك بوضوح لو قارنت بين مدينتين متجاورتين انعزلت إحداهما عن الأخرى مما يؤدي إلى إنشاء مسميات جديدة مما يؤدي إلى لغة أو لهجة جديدة .
فهناك قاعدة تقول أنه كلما زاد الإنعزال ولدت اللغات واللهجات بشكل أكبر .
فلو أخذت سكان إحدى المدن وعزلتهم عن محيطهم فستلاحظ أنهم بدأوا بتكوين جمل وألفاظ جديدة مع مرور الزمن سيكون هناك لهجة خاصة بهذه المدينة دون غيرها وحتى أن كانت مدينة مجاورة لكن الإنعزال تأثيره أكبر من البعد الجغرافي .
إذاً فلنرجع لموضوعنا عن أصول اللغات
اللغة تتفرع إلى لهجات وما تلبث هذه اللهجات إلى أن تستقل كلغات وتنشئ لهجات منها وهكذا ...
أما بالنسبة للغات العربية والعبرية والسريانبة والأمهرية فهم لم يكونوا إلا لهجات للغة تجمعهم جميعا وقد سميت باللغة السامية الأم نسبة إلى سام بن نوح ، وهي لغة بدائية افترضها علماء اللغة بناءً على قانون أن اللغات كانت لهجات للغات أخرى  وجدت في الشرق الاوسط وإثيوبيا والهلال الخصيب . كما أن اللغة العربية انتشرت كلماتها وأخذت طريقة كتابتها التركية قديما والفارسية واقتبست منها كلمات كثيرة ، إلا أن اللغة العربية لا تختلف عن بقية اللغات فكلمات كثيرة فيها ما هي إلا كلمات من لغات أخرى .
كلمة عربية
اصلها
قلم
كلموس من اللغة اليونانية ومعناها الكاتب أو نوع من العود استخدم في الكتابة قديماً
صراط
مأخوذة من ستراتا اليونانية وهي الكلمة نفسها في الإنجليزية street والإسبانية strata

لكن هل هذا يعني إختفاء اللغة العربية ؟؟
ليس بالضرورة لأن اللغات تتغير وتتجدد و اللغة لا تموت إلا إن تركها أو مات شعبها ومتحدثيها أو تم استبدالها كما حصل مع العبرية القديمة الذي أدى إلى شبه إنقراض كلي لها .  فهذا يعني أن اللهجات طالما تعتبر نفسها من لغة ما فلن تموت تلك اللغة  .
فمثلا مالطا تستخدم اللغة المالطية وما هي إلا لغة انشقت عن كل من اللهجتين الصيقيلية والتونسية حتى  وإن سمعت حديثهم ستفهم كلامهم كما لو كانوا يتحدثون باللهجة التونسية فهما قريبتان من بعضهما جدا .
لكنهم لا يعترفون بأصول لغتهم العربية لأن تلك اللغة نشأت بسبب الفتح الأموي لمالطا وصقيلية
وأخيرا
نذكركم أن اللغات ليست ثابتة فهي في تغير دائم ومستمر ولا تؤثر لغة على أخرى إلا وقد تم التأثير عليها بالمثل
كما ونذكركم أن اللغات أسر تتفرع من أسر أخرى ولا تنشأ لغة إلا بسبب انعزال أوحاجة .  كما أن معرفة كلمات ومفردات لغة ما لا يكفي لوصف لغة ما ، والتعامل مع اللغة يحتاج لتعلم قواعدها وأسسها ومبادئها .


وصلى الله وسلم على نبينا محمد عليه الصلاة والسلام
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق